أشاد سموه بما يحظى به التعليم من دعمٍ واهتمام من القيادة الرشيدة

• إبراهيم الزهراني ـ أنباء / الدمام :

دشّن أمير المنطقة الشرقية الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز، مبنى الجامعة العربية المفتوحة الجديد، بحضور رئيس مجلس الأمناء الأمير عبدالعزيز بن طلال بن عبدالعزيز، وذلك بمقر الجامعة بالدمام.

وأشاد أمير المنطقة الشرقية بما يحظى به قطاع التعليم من دعمٍ واهتمام من القيادة الرشيدة، والذي أسهم في تطوير هذا القطاع، ومنافسة الجامعات السعودية على المستوى الإقليمي والعالمي، مبيناً أن بناء المواطن يبدأ بنظام تعليمي يحرص على الجودة ومواكبة التطورات ويعزز من الفكر الإبداعي.

وأكد أن الجامعة أسهمت في نقل التجربة التعليمية إلى مرحلة جديدة، تكون فيها فئات المجتمع المختلفة قادرة على الالتحاق بالتعليم العالي، وتمكنهم من اكتساب مهارات ومعارف جديدة، مشيداً بهذه الخطوة التي تساهم في تحقيق مفهوم “التعليم للجميع”، متمنياً للجامعة ومنسوبيها التوفيق.

من جانبه بين صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن طلال بن عبدالعزيز رئيس مجلس أمناء الجامعة، بأن دعم ومتابعة صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية، كان خلف إنشاء هذا الصرح التعليمي في المنطقة، حيث ذلل العقبات أمام الجامعة في التوسع في خدماتها وبرامجها، مؤكداً أن هذا الدعم الكريم من سموه هو امتداد لما توليه قيادة المملكة من دعم واهتمام لقطاع التعليم، وحرص على أن يكون مساهماً فاعلاً في رؤية المملكة 2030.

ولدى وصول سموه إلى مقر الجامعة، تجول على عدد من مشروعات الطلاب، واستمع إلى موجز عنها، ثم انتقل لموقع الحفل الخطابي المعد بهذه المناسبة والذي بدأ بالسلام الملكي، ثم آيات من القرآن الكريم، تلاه عرض مرئي عن مسيرة الجامعة.

عقب ذلك ألقى مدير الجامعة في الوطن العربي الدكتور محمد الزكري كلمةً بين فيها ما تحظى به الجامعة من دعم من القيادة الرشيدة ومجلس الأمناء، مستعرضاً عددًا من قصص النجاح لطلاب وطالبات الجامعة.

كما ألقى مدير الجامعة الدكتور علي الشهراني كلمةً تناول فيها منجزات الجامعة، وطموحاتها، مثمناً دعم سمو أمير المنطقة الشرقية للجامعة، والذي نقف اليوم في واحدة من ثمرات هذا الدعم.

بعد ذلك تفضل سموه بتدشين مقر الجامعة، ثم كرّم سموه الداعمين.

التعليقات

اترك تعليق

*