أشارت إلى 6 حوادث منفصلة على الأقل خلال الأيام الـ 10 الماضية

• واس / جنيف :

أعربت مفوضية الأمم المتحدة لحقوق الإنسان اليوم عن القلق إزاء استمرار الهجمات ضد المتظاهرين السلميين في العراق، وكذلك الهجمات على النشطاء والمدافعين عن حقوق الانسان والمجتمع المدني.

وأشارت إلى ستة حوادث منفصلة على الأقل جرت خلال الأيام العشرة الماضية في بغداد وميسان وكربلاء والديوانية، ما أسفر عن مقتل ثلاثة أشخاص وإصابة ستة آخرين، مطالبةً الحكومة العراقية بالتحقيق في تلك الحوادث التي ارتكبتها الميليشيات وفق شهود عيان.

وأدانت المفوضية عمليات قتل نشطاء المجتمع المدني العراقي واختفاء المتظاهرين البارزين في بغداد، والاعتقالات والاحتجاز في الحبس الانفرادي، وخطف الميليشيات للناس وإساءة معاملتهم، وأيضاً استهداف قوات الأمن والميليشيات للناشطين المعروفين، مؤكدةً أنها تتابع عن كثب جميع تلك الحوادث.

ودعا تقرير أصدرته المفوضية هذا الأسبوع بعثة الأمم المتحدة في العراق «اليونامي» لتقديم المساعدة في تحقيقات فورية ومستقلة في جميع الوفيات المرتبطة بالمظاهرات منذ الأول من أكتوبر، واتخاذ إجراءات فورية لمنع القتل العمد للمدافعين عن حقوق الانسان والافراج عن المعتقلين والمختطفين من أي شكل من أشكال الاحتجاز غير القانوني.

التعليقات

اترك تعليق

*