تجسيداً لمبدأ تطوير المجالس والارتقاء بمستوى العمل

• مبارك الدوسري ـ أنباء / وادي الدواسر :

دعا مُحافظ وادي الدواسر عبدالله بن سليمان المبارك، إلى أهمية تبادل الخبرات بين المجالس البلدية في مملكتنا الغالية، وتحقيق الأهداف التي من أجلها تم إيجادها، وتعزيز دورها في تنمية المجتمعات المحلية.

جاء ذلك خلال استقباله لأعضاء المجلس البلدي في محافظة رنية يوم الاثنين الماضي ضمن برنامج الزيارة التي قام بها للمجلس البلدي في محافظة وادي الدواسر.

وأوضح رئيس المجلس البلدي في محافظة وادي الدواسر إبراهيم بن مفرج آل هدران، أن زيارة مجلس بلدي رنية لمحافظة وادي الدواسر، تأتي تجسيداً لمبدأ تطوير المجالس البلدية والارتقاء بمستوى العمل.

وأفاد آل هدران أن برنامج الزيارة أشتمل على عقد ورشة عمل بين المجلسين جرى خلالها تبادل الخبرات والتجارب بين أعضاء المجلسين والبحث عن المزيد من اسباب التطور والرقي لعملهما، وشاهد الوفد الزائر عرض مرئي عن التنمية الشاملة بالمحافظة، تضمن تطلعات المجلس للفرص المتاحة للتنمية وتحديد الاحتياج من الخدمات بأنشاء شبكة طرق رئيسية، ونزع ملكيات ومعالجة وضع الاحياء العشوائية والتخطيط والتهذيب، وعرض للمشاريع التي تم الانتهاء منها والمشاريع الجاري طرحها، كما تضمن برنامج الزيارة جولة بالمحافظة.

ونوه رئيس المجلس البلدي بوادي الدواسر بالدعم السخي الذي تحظى به المجالس البلدية في المملكة من حكومة خادم الحرمين الشريفين، وولي عهده الأمين ـ حفظهما الله ـ، مؤكداً أن المجالس يقع على عاتقها تطوير ورفع كفاءة الأداء في الأجهزة البلدية بما يتماشى مع رؤية المملكة 2030، وانطلاقاً من حرص ولاة الأمر على توسيع نطاق مشاركة المواطنين في صنع القرار.

التعليقات

اترك تعليق

*