دعا جميع ذوي الإعاقة والهمم بالانخراط ومشاركة الجميع في التطوع

• مبارك الدوسري ـ أنباء / مكة المكرمة :

يمارس القائد الكشفي يوسف الوهيبي من كشافة تعليم محافظة عنيزة حياته بشكل طبيعي منذ قرابة خمسة عقود، حيث لم تمنعه إعاقته بـ«شلل الأطفال» والتي تعرض لها منذ كان طفلاً في عامه الثاني من الانخراط مع اقرانه ومنافسة كل من حوله، للوصول الى مبتغاه وتحقيق اهدافه، ومنها مشاركته في خدمة حجاج بيت الله الحرام لعدة سنوات من خلال معسكرات الخدمة العامة التي تُقيمها جمعية الكشافة العربية السعودية بمكة المكرمة والمشاعر المقدسة.

وأفاد القائد الكشفي يوسف الوهيبي أنه تعرض للإصابة بشلل الأطفال منذ كان طفلاً في العام الثاني من عمره، ومنذ ذلك الوقت وحتى يومنا هذا يمارس حياته بشكل طبيعي مع اقرانه منذ كان طفلاً مروراً بالمراحل الدراسية وحتى أصبح معلماً.

وأشار الوهيبي الى انه بدأ التطوع مع الكشافة وممارستها منذ 26 عاماً سواء في المدرسة او في حياته بشكل عام، حيث تميز مع كشافيه على مستوى المحافظة وعلى مستوى المملكة بشكل عام ،وحققت وحدته الكشفية الكثير من الإنجازات، بالإضافة إلى مشاركته المستمرة في خدمة ضيوف الرحمن بموسم الحج.

ودعا الوهيبي جميع ذوي الإعاقة والهمم بالانخراط ومشاركة الجميع في التطوع بشكل عام سواء في النشاط الكشفي او في أي مجال آخر لخدمة دينهم ووطنهم وقيادتهم وارسال إشارات للجميع بان الإعاقة تكمن في الفكر والعقل وليس في الجسد، داعيا الله ان يكتب الاجر للجميع وان يحفظ الوطن من كل مكروه.

التعليقات

اترك تعليق

*