تضم الفئة العمرية من 4 سنوات إلى 9 سنوات

• مبارك الدوسري ـ أنباء / وادي الدواسر :

أعلنت إدارة تعليم محافظة وادي الدواسر عن تطبيق مرحلة الطفولة المبكرة في تسعة مدارس من مدارسها بحيث تضم الفئة العمرية من 4 سنوات إلى 9 سنوات، لتنطلق مع بداية العام الدراسي الجديد وتقدم خدماتها التعليمية والتربوية لأطفال رياض الأطفال والصفوف الأولية بنين وبنات.

وأوضح مدير التعليم بالمحافظة الدكتور أحمد العُمري أن التطبيق سيكون جزئياً بما يتماشى مع خطة الوزارة وتوجهاتها، وبما يضمن تفعيل خطط الوزارة في التوسع في مرحلة الطفولة المبكرة بما يتوافق مع رؤية المملكة 2030.

واشار العُمري الى أن الإدارة أنهت استعداداتها لبدء العمل في مدارس الطفولة المبكرة، والتي من أهمها ضم بعض الروضات إلى مدارس مرحلة ابتدائية، وتجهيز المباني المدرسية، وتم العمل على تجهيز متطلبات انطلاق المدارس من التجهيزات الفنية المعتمدة ومتطلبات السلامة بالمدارس لتكون مهيأة لاستقبال الطلاب مع بداية انطلاقة العام الدراسي 1440/ 1441هـ

وأفاد العُمري أن مبادرة الطفولة المبكرة هي إحدى المبادرات الرائدة في وزارة التعليم وتهدف بشكل أساسي إلى رفع نسبة الالتحاق برياض الأطفال، وردم الفجوة بين رياض الأطفال والصفوف الأولية، ورفع كفاءة استخدام المباني المدرسية، وزيادة تأنيث تدريس الصفوف الأولية، وتجويد عمليات التعليم.

من جهتها أوضحت المساعدة للشؤون التعليمية امل الغنام أن الإدارات المعنية عملت على التعريف بالطفولة المبكرة لجميع المدارس والتعريف بأهدافها نحو رفع مستوى الوعي بالطفولة المبكرة لدى قيادات المدارس المطبقة لها وفي المجتمع المحلي، حيث شهد التدريب الصيفي للمعلمات هذا العام تخصيص عدد من حقائب الطفولة المبكرة.

وبين مدير إدارة الإعلام والاتصال سعد الصافي أن هناك خطة إعلامية بدأ العمل بها عبر المنصات الإعلامية الرسمية لتعليم المحافظة والمدارس والأندية تتضمن التعريف بهذه المرحلة وأهميتها ودورها في المجتمع التعليمي والمحلي، وبناء وتشكيل القدرات، من خلال إكساب الطفل المهارات والمعارف والقيم وتؤسس لبقية مراحل التعليم العام .

وقدّم العُمري شكره لخادم الحرمين الشريفين وولي العهد على الدعم السخي الذي يجده التعليم، كما شكر وزير التعليم والقيادات في الوزارة على الدعم والمساندة التي يحظى بها التعليم، كما وجّه شكره لجميع منسوبي ومنسوبات الإدارات بتعليم وادي الدواسر التي تعمل في اللجان الخاصة بالطفولة المبكرة على الجهود الحثيثة والمتواصلة التي بذلتها ولا تزال تبذلها، للانطلاق مع بداية العام الدراسي القادم 1441هـ .

التعليقات

اترك تعليق

*