نوه الحجاج بما تقوم به المملكة من أعمال جليلة لخدمة الإسلام والمسلمين

• واس / كوالالمبور :

تعرف حجاج ضيوف الرحمن من دولة ماليزيا خلال إنهاء عمليات السفر في مطار كوالالمبور ضمن مبادرة الطريق لمكة لحج موسم 1440هـ على مشروعات التطوير في مكة المكرمة والمدينة المنورة والمشاعر المقدسة التي تُنفذ بتوجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ـ حفظه الله ـ من أجل الارتقاء بمستوى خدمات الحجاج والمعتمرين.

جاء ذلك في مجموعة الصور الفوتوغرافية التي التقطتها عدسات وكالة الأنباء السعودية في مواسم حج مختلفة وعرضت على شاشات صالة انتظار الحجاج في المطار بمتابعة من اللجنة الإشرافية للمبادرة، لاطلاع الحجاج في دول المبادرة على حجم هذه المشروعات التي تنفذها المملكة.

وأشاد الحاج محمد أسماعيل علي بالجهود التي تبذلها المملكة العربية السعودية التي تم من خلالها تفعيل مبادرة طريق مكة في مطار كوالالمبور، مبديًا إعجابه بما شاهد من تطور في المشاعر المقدسة حيث أدى مناسك الحج قبل أكثر من 8 أعوام ووجد الآن اختلافًا كبيرًا في المنشآت العمرانية والتقنية التي وفرتها المملكة لخدمة ضيوف الرحمن.

ونوه الحاج عمرو أيمن بما تقوم به المملكة من أعمال جليلة لخدمة الإسلام والمسلمين، مبينًا أن المشروعات التطويرية التي تنفذها في الحرمين الشريفين والأراضي المقدسة هي أكبر شاهد على عظم هذه الجهود التي تصب في صالح خدمة الحجاج والمعتمرين على حد سواء.

وفي ذات السياق أعربت الحاجة صوفية إسماعيل عن سعادتها بإنهاء إجراءات سفرها إلى المملكة ضمن مبادرة طريق مكة حيث سهلت حلم تحقيق الحج على الحجاج، كما أعربت عن اشتياقها لرؤية الحرمين الشريفين والصلاة فيهما، مثمنة للمملكة كل الجهود التي تقوم بها من أجل راحة الحجاج والمعتمرين.

يذكر أن مبادرة طريق مكة أطلقتها وزارة الداخلية، ويشارك في تنفيذها وزارات : الخارجية، والصحة، والحج والعمرة، وهيئتي الجمارك والطيران المدني، ومركز المعلومات الوطني، وشركة علم.

التعليقات

اترك تعليق

*