كثفت أمانة المنطقة اعمالها للاستعداد لهذه المناسبة

• أنباء / القصيم :

كثفت أمانة منطقة القصيم من اعمالها للاستعداد لمناسبة عيد الفطر المبارك بأكثر من اتجاه، حيث أنهت من زراعة (700) ألف شتلة من الورود المنوعة على طرق وميادين مدينة بريدة، وشملت التجهيزات تكثيف أعمال الإنارة التجميلية على الطرق والتقاطعات الرئيسية بكافة مدن ومحافظات منطقة القصيم، واكتست مباني الأمانة حلة جديدة من أعمال الإنارة الحديثة إحتفاءاً بهذه المناسبة، كما جهزت أمانة منطقة القصيم حدائق ومنتزهات مدينة بريدة بمساحة إجمالية تجاوزت (4) مليون متر مربع لاستقبال الزوار والفعاليات والأنشطة خلال موسم العيد.

وأكد أمين منطقة القصيم المهندس محمد بن مبارك المجلي بأن أمانة المنطقة تستشعر دورها الرئيسي والمجتمعي لإبراز مراسم الفرح والسرور في هذه المناسبة عبر الأعمال التجميلية والفعاليات والأنشطة بالإضافة إلى الاستمرار الجاد في دور القطاع البلدي في أعمال الرقابة الصحية خلال موسم العيد للمحافظة على سلامة الجميع.

هذا وتنظم أمانة منطقة القصيم حزمة من الفعاليات ضمن احتفال أهالي منطقة القصيم بمناسبة العيد برعاية صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة القصيم وذلك بمركز الملك خالد الحضاري بمدينة بريدة طيلة أيام العيد، عبر عدد من الفعاليات الموجهة لكافة فئات المجتمع. بالإضافة إلى فعاليات متنوعة ومتعددة يتم تنفيذها في كافة محافظات ومراكز منطقة القصيم.

وعلى جانب أعمال النظافة خلال موسم عيد الفطر المبارك، جهزت أمانة منطقة القصيم وبلديات المنطقة أكثر من (5) آلاف عامل نظافة وما يقارب (800) معدة وآلية، كما تم تجيز (90) فرقة لمكافحة الحشرات وكادر بشري متخصص مكون من (100) مختص لأعمال الإصحاح البيئي، وتم تجهيز المسالخ لاستقبال الطلبات خلال موسم العيد بأكثر من (350) مختص، وفي جانب الرقابة الصحية تم تجهيز (77) فرقة رقابية صحية للمحافظة على تطبيق الاشتراطات الصحية في المطابخ ومحلات الحلويات ومحلات المواد الغذائية.

التعليقات

اترك تعليق

*