لفترة انتقالية مدتها عامان كحد أقصى

• واس / الخرطوم :

تعهد الرئيس الجديد للمجلس العسكري الانتقالي في السودان الفريق أول عبدالفتاح البرهان عبدالرحمن بأن يتم تشكيل مجلس عسكري لتمثيل سيادة الدولة إلى جانب حكومة مدنية متفق عليها من الجميع وفقًا لفترة انتقالية مدتها عامان كحد أقصى يتم خلالها أو في نهايتها تسليم حكم الدولة لحكومة مدنية تشكل من الشعب.

وقال في خطاب تلفزيوني موجه للشعب السوداني اليوم : «إنه ألغى حظر التجول وأُطلق سراح جميع المحتجزين، وجار العمل على توفير الخدمات التي تُعين المواطنين على أعباء الحياة، داعيًا السودانيين مواطنين وأحزابًا العودة إلى ممارسة حياتهم الطبيعية».

وجدد رئيس المجلس العسكري الدعوة لحاملي السلاح للجلوس والتحاور للوصول إلى إقرار السلام والتعايش السلمي وفق أسس ومعايير جديدة، متعهدًا بإعادة هيكلة ومراجعة مؤسسات الدولة المختلفة من وزارات ومؤسسات وهيئات وبما يتفق والقانون ومحاربة الفساد واجتثاث رموزه.

وأشار البرهان إلى أن واجب المجلس العسكري الانتقالي ينحصر في سيادة حكم القانون واستقلال القضاء والنيابة والمحكمة الدستورية وتوفير وحفظ الأمن.

التعليقات

اترك تعليق

*