أكدت اللجنة أن مشاركتها جاء بدعوة من جمعية مصريون في حب الخليج

• أنباء / جدة :

أوضحت اللجنة المنظمة لملتقى المرأة السعودية الثالث أن التكريم كان مقتصر على ثمان سيدات سعوديات تميزن في مجالات علمية وعملية، وما يتم تداوله في مواقع التواصل الاجتماعي حول تكريم الفنانة المصرية سمية الخشاب غير دقيق؛ حيث أن الدروع التذكارية قد أعطيت للذين شاركوا في الحفل من أعضاء اللجان ومن المشاركين ومن بينهم الخشاب.

وأكدت اللجنة في بيان صادر عنها (تلقت أنباء نسخة منه) أن مشاركة الفنانة المصرية سمية الخشاب في الملتقي جاء بدعوة من جمعية مصريون في حب الخليج، وقال الملتقي في بيان توضيحي أن هذا الملتقى يقام للسنة الثالثة بهدف إبراز المرأة السعودية إعلامياً والكشف عن المكانة الرفيعة التي حظيت بها في العمل وفي مجالات الإنجاز الوطنية ودحض الشائعات المغرضة ضد المرأة السعودية.

وقالت اللجنة أنه في هذا الملتقى تم تكريم ثمان سيدات سعوديات تميزن في مجالات علمية وعملية، وهن : صاحبة السمو الملكي هيفاء الفيصل تقديراً لجهودها في العمل التطوعي، الإعلامية سارة دندراوي، الفنانة هدى العمر، الشاعرة فاطمة القرني، الناقدة الأدبية لمياء باعشن، الصحفية أمجاد محمود رضا، نورة المبارك في مجال القيادة الإدارية، والموسيقية إيمان قستي.

وبالنسبة لمشاركة الفنانة المصرية سمية الخشاب جاءت بصفتها تشغل منصب رئيسة جمعية الثقافة والفن حيث قامت بتقديم كلمة للتعبير عن مكانة المرأة السعودية التي وصلت إليها خارج المملكة من خلال منظور عيون خارجية، ومن منطلق التبادل الثقافي والتعاون بين البلدين الشقيقين المملكة ومصر فقد جاءت مشاركة الخشاب في كلمة عبرت فيها عن تقديرها واعتزازها بما وصلت إليه المرأة السعودية من تمكين في العمل وفي شتى مناحي الحياة ومن مكانة عالية تستحقها وذلك بتوجيه ودعم من القيادة الحكيمة للمملكة من مقام خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي العهد حفظهما الله.

وأوضحت اللجنة المنظمة بأن التكريم المخصص للمرأة السعودية مقتصر على السيدات الثمان أما الدروع التذكارية فقد أعطيت اللذين شاركوا في الحفل من أعضاء اللجان ومن المشاركين ومن بينهم الخشاب.

التعليقات

اترك تعليق

*