بمشاركة أكثر من 300 شركة محلية ودولية

• عبدالله الينبعاوي ـ أنباء / جدة :

افتتح مساء أمس، معرض البناء والديكور السعودي في نسخته الثامنة والعشرون، ويستمر حتى يوم الخميس، بمركز جدة للمنتديات والفعاليات، ورعى الافتتاح زياد بن بسام البسام، نائب رئيس مجلس إدارة غرفة جدة، ويفتح المعرض أبوابه من 4 ظهراً وحتى 10 مساءً.

يُصاحب معرض البناء والديكور، المعرض السعودي الدولي الرابع للمفروشات والديكور والمعرض السعودي الثاني للتبريد والتهوية والتدفئة والمعرض السعودي الثاني للزجاج والخشب والحجر والاسطح.

ويضم معرض البناء والديكور 2019 الذي تنظمه شركة الحارثي للمعارض أكثر من 300 شركة محلية ودولية من الصين والبحرين وفرنسا وايطاليا ولبنان متخصصة فى البناء والديكور وتقدم خدماتها وتتيح فرصاً استثمارية هائلة في مجال مواد وأدوات وآلات البناء الثقيلة وتقنيات البناء والتشييد والتصميم الداخلي والخارجي وتعرض به كل ما يتعلق بالفرص المتاحة بسوق البناء.

ومن المتوقع أن يزور المعرض أكثر من 5 آلاف من المهنيين والمختصين من السعودية ودول مجلس التعاون الخليجي والشرق الأوسط ودول أخرى، وتتعدد فئات الزائرين بشكل رئيسي من المهنيين من القطاعين العام والخاص والمسؤولين الحكوميين، وكبار الشخصيات، ومصممي الديكور الداخلي والمهندسين المعماريين للتعرف على المنتجات الجديدة، وإجراء الصفقات التجارية.

وأوضح نائب رئيس مجلس إدارة غرفة جدة أثناء تجوله فى المعرض بأن المعرض فرصة للتعرف على المزيد من الشركات في مجال البناء والتشييد والديكور والتصميم وأيضا فرصة للمقاولين لتعريفهم بطرق البناء الحديثة وفي نفس الوقت للشركات المصنعة لتقدم منتجاتها الجديدة وابتكاراتها الجديدة سواء في مجال التشطيبات أو المجالات الميكانيكية والكهربائية.

وقال البسام : «كما أن المعرض فرصة للمؤسسات الصغيرة والمتوسطة للمبادرة بأخذ وكالات لشركات دولية أو البدء في التصنيع».

ومن جانبه قال هادي الحارث : «جسد المعرض مكانة المملكة كحدث تجاري في المملكة العربية السعودية في مجال الإنشاءات ومعدات البناء والديكور، ويوفر منصة استثنائية للعارضين لاستعراض أحدث الحلول والتقنيات المبتكرة في قطاع الإنشاءات في العالم، ويفتح آفاقاً واسعة أمامهم لاستكشاف العديد من الفرص والمشروعات الحالية والمستقبلية الواعدة ضمن قطاع البناء في المملكة، خصوصاً مع التطور المتنامي لقطاع البناء والتشييد والإعمار الذي تشهده المملكة».

التعليقات

اترك تعليق

*