أكد أن مستقبل المسؤولية الاجتماعية سينمو بشكل أكبر لتحقيق مختلف التطلعات

• أميمة كلفوت ـ أنباء / جازان :

أكد معالي مدير جامعة جازان الأستاذ الدكتور مرعي بن حسين القحطاني أن الجامعة تزخر بكفاءات علمية مميزة في الجانب الأكاديمي والإداري والبحثي وتمتلك إمكانات متعددة لخدمة المجتمع، مضيفا أن مستقبل المسؤولية الاجتماعية سينمو بشكل أكبر لتحقيق مختلف التطلعات.

جاء ذلك خلال رعايته اليوم للقاء التعريفي ببرامج وأنشطة عمادة خدمة المجتمع والتعليم المستمر على مسرح كليتي الآداب والمجتمع بحضور وكلاء الجامعة وعمداء الكليات والعمادات، وعدد من منسوبي الإدارات الحكومية والأمنية وطلبة الجامعة.

وقدم معالي مدير الجامعة عرضا تحدث فيه عن أهم مؤشرات المسؤولية الاجتماعية بالجامعة، موضحا أن تضمين خدمة المجتمع في رسالة الجامعة يعد تأكيدا على اهتمام الجامعة بهذا الجانب الحيوي والمهم، إلى جانب إتاحة الجامعة مرافقها لخدمة المجتمع والمؤسسات الحكومية والأهلية، وإنشائها لمراكز ووحدات لريادة الأعمال وإطلاقها لمبادرات بحثية ذات أثر مباشر على المجتمع.

وحول محور إقبال الجامعة وإدبار المؤسسات الحكومية والخاصة، شدد معالي مدير الجامعة على خطورة ما يقوم به بعض الأفراد والمؤسسات «داخليا وخارجيا» من تسويقهم لعدم الثقة في مخرجات الجامعة ولأغراض خاصة.

وأكد معاليه أن السعوديين من الشباب والشابات في هذا الوطن على قدر عال من الجدارة والكفاءة وأن على الجميع الوقوف في وجه من يروجون لتلك الصورة السلبية وغير الحقيقة عن أبناء الوطن.

كما تطرق مدير جامعة جازان لإشكالية ضعف بعض الجهات الحكومية والخاصة في قراء رؤية المملكة 2030 وبرامج التحول الوطني، مضيفا أن الجامعة قدمت أكثر من ندوة للعديد من الجهات الحكومية للتعريف بالرؤية وبرامج التحول.

وأشار الأستاذ الدكتور مرعي القحطاني مدير الجامعة إلى أن ضعف الجانب التسويقي أفقد الجامعات الكثير من الفرص.

كما أكد أن تعميق فكرة دون مقابل عندما تحضر الجامعة، والمبالغ المليونية للشركات الأجنبية أثرت سلبيا على الكثير من جوانب الحياة الجامعية، إلى جانب ضعف الجانب التسويقي لدى الجامعات.

بعدها تحدث عميد خدمة المجتمع والتعليم والمستمر الدكتور أحمد حنتول عن العمادة ورؤيتها ورسالتها، وقدم إحصائية لآخر 5 سنوات تضمنت ماتحقق من خدمات وجهود في مختلف جوانب العمل عبر البرامج المقدمة من قبل العمادة.

وأكد حنتول أن دور العمادة سيتطور لآفاق جديدة بالتخطيط المتقن المدروس لتقديم المزيد من البرامج والدبلومات التي تواكب احتياجات سوق العمل، وأن العمادة ستعمل ضمن خطة استراتيجية مستقبلية لتحقيق التعاون بين العمادة وكليات الجامعة وعدد من الجهات الحكومية بما يخدم تحقيق الرؤية الوطنية.

وفي ختام اللقاء تم تكريم عدد من العمداء والوكلاء السابقين للعمادة.

التعليقات

اترك تعليق

*