ضمن حملة تفتيشية لهيئة السياحة ووزارة العمل والبلدية

خلال إحدى حملات التفتيش بالرياض

• أنباء / الرياض :

قامت الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني بمنطقة الرياض، بالتعاون مع فرع وزارة العمل والتنمية الاجتماعية وبلدية العليا بمنطقة الرياض، بحملة تفتيشية مشتركة مؤخراً، وذلك ضمن الجولات الرقابية التي تجريها سياحة الرياض بشكل منتظم على المنشآت السياحية بالمنطقة.

وأوضح المهندس عبدالعزيز آل حسن مدير الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني بمنطقة الرياض، أنه تم تشكيل فريق تفتيش من مسؤولي إدارة التراخيص في فرع الهيئة بالمنطقة مع مكتب العمل في المنطقة بالتنسيق مع بلدية العليا لزيارة منشآت سياحية في حي السلمانية بالرياض، واستهدفت الحملة المشتركة عدد كبير من الفنادق والوحدات السكنية المفروشة، حيث تم ضبط 32 مخالفة لأنشطة الإيواء السياحي وهي العمل دون رخص نظامية.

وأشاد آل حسن بالجهود المشتركة بين الجهات الحكومية سياحة الرياض وفرع وزارة العمل وبلدية العليا بالمنطقة، وتضافر جهودها لإغلاق ومخالفة المنشآت التي تعمل بدون رخص نظامية لأنشطة الإيواء السياحي، موضحاً أن هذه الحملة ستستمر في بقية الأحياء بالعاصمة الرياض لتسهم في تحسين مستوى الخدمات وتصحيح أوضاع منشآت الإيواء السياحي.

وصرح مدير سياحة الرياض، أن الفرع يكثف جهوده خلال هذه الفترة بهدف خدمة السياحة المحلية ودعم الأنشطة السياحية بالمنطقة، من خلال حملات الرقابة والتفتيش على منشآت الإيواء السياحي ووكالات السفر والسياحة والرحلات السياحية، وللتأكد بشكل متواصل من جاهزية المنطقة سياحياً وجودة وسلامة الخدمات المقدمة في الأنشطة السياحية ونظامية تراخيص مزاولة النشاط، وأيضاً متابعة تنفيذ برنامج توطين مهن ووظائف قطاعات السياحة والتراث الوطني في المنطقة.

التعليقات

اترك تعليق

*