جراء تساقط الصخور على منازلهم عُقب هطول الأمطار الغزيرة

• أنباء / جازان :

فندت إمارة منطقة جازان في بيان صادر عنها ما جاء في تقرير قناة فضائية حول معاناة بعض أهالي مركز الحقو التابع لمحافظة بيش جراء تساقط الصخور على منازلهم في اعقاب هطول الأمطار الغزيرة الأسبوع الماضي وسكن بعضهم تحت الكوبري ـ حسب ما جاء في تقرير القناة الفضائية ـ.

وأوضح المتحدث الرسمي لإمارة منطقة جازان علي بن موسى زعلة بان هذا الموضوع محل إهتمام ومتابعة إمارة المنطقة منذ بدايته حيث وجه صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن عبدالعزيز بن محمد بن عبدالعزير أمير منطقة جازان بالنيابة في حينه حيث بتكليف محافظ بيش بالشخوص للموقع مع مديري الدفاع المدني والجهات ذات العلاقة لتقييم الوضع على الطبيعة وحصر الأضرار، وإعداد تقرير مفصل يشمل التوصيات اللازمة لحماية وسلامة المتضررين.

وأضاف المتحدث الرسمي : بأن الإدارات الحكومية المختصة باشرت إتخاذ الإجراءات المناسبة والعاجلة حافظاً على أرواح وممتلكات المواطنيين، وجرى رفع الحجارة والمخلفات تحت إشراف اللجنة المكلفة لهذا الغرض بموجب محاضر موثقة.

وأكد بان ماورد في التقرير من إقامة بعض الأسر تحت الكوبري غير صحيح ويتنافى مع الواقع المرصود من قبل المحافظة والجهات الرسمية كما اتضح بأن المواطن الذي ظهر في التقرير رفض دخول اللجنة لمنزله للمعاينة واستكمال الإجراءات كالمتبع.

التعليقات

اترك تعليق

*