فقد منذ صباح الجمعة الماضي أثناء قيامه برحلة صيد بالشاطئ

• خالد ابودوشة / أنباء – جازان

شارك فريق سواعد جازان التطوعي للبحث والإنقاذ وفريق ساعد من جدة وأفراد من الفرق التطوعية من منطقة عسير في عملية البحث عن المفقود «عبدالله عثمان المنقري» الذي تعرض للغرق صباح يوم الجمعة الماضي أثناء قيامه برحلة صيد بشاطئ رأس الطرفة بمنطقة جازان.

وتأتي هذه المشاركة استجابة لمناشدة أسرة المنقري وانطلاقاً من الدور والمهام للعمل التطوعي في هذا المجال الذي يعد كواجب ديني وحس وطني لدى الشباب.

وقد تواجدت الفرق التطوعية صباح أمس الاثنين وقامت بمساندة رجال حرس الحدود لمواصلة وتكثيف عملية البحث عن المفقود حيث نفذ الفريق عملية غوص وتمشيط للمنطقة والأماكن المحاذية للشاطئ.

وأوضح قائد فريق سواعد جازان الكابتن فصال جعبين : «أن الفريق منذ تواجدها في الموقع بصحبة رجال حرس الحدود بدأت بعملية البحث في أماكن متعددة مستخدمين الوسائل المتعددة كالطيران الشراعي وسيارات الدفع الرباعي بالاضافة إلى مشاركة فريق ساعد من جدة بقيادة الكابتن عبدالعزيز البارقي وفريق عسير التطوعي».

كما أكد قائد فريق سواعد جازان استعداده وزملائه بمواصلة عملية البحث وبذل مزيدا ً من الجهد في هذه المهمة راجياً من الله ان يمكنهم من العثور على المفقود.

من جهة أخرى ثمن ابراهيم المنقري ابن شقيق المفقود جهود رجال حرس الحدود وجهود قادة وأعضاء الفرق التطوعية، مقدماً خالص شكره وتقديره للجميع متمنيا مواصلة عملية البحث عن مفقودهم.

التعليقات

اترك تعليق

*