لإقامة برامج وفعاليات ثقافية وفكرية وتدريبية مشتركة

• عبدالله الدوسي ـ أنباء / جدة :

وقع النادي الأدبي الثقافي بجدة اتفاقية تعاون ثقافي مشترك مع نادي حائل الأدبي مساء أمس الأول بمقر أدبي جدة، حيث عقد رئيسا الناديين اجتماعا مطولا انتهى باتفاقهما تأسيس عمل تعاوني ثقافي مشترك نص كما جاء في بنوده على إقامة برامج وفعاليات ثقافية وفكرية وتدريبية في المجالات الثقافية والأدبية المتعلقة بالسرد الروائي، كما نص الاتفاق على تبادل الدعم الثقافي عبر توفير الكفاءات ذات الخبرة في المجالات الثقافية، وتقديم الاستشارات الثقافية المتخصصة في الرواية والقصة والفنون السردية، وكذلك إقامة برامج تدريبية مشتركة لخدمة المجتمع المحلي تهتم بتفعيل النشاط السردي المميز للإنسان السعودي، كما اتفق الطرفان على إقامة شراكة ثقافية مع بعض الأجهزة والمؤسسات الثقافية الداخلية والخارجية، وترتيب ما يترتب عليها من فعاليات وبرامج وأنشطة تتناول موضوع الاتفاقية ،وكذلك نقل الفعاليات المهمة عبر البث المباشر من الجانبين وتبادل المطبوعات والعمل على إصدار مطبوعات مشتركة، وإنشاء قناة يوتيوبية لنقل فعاليات الناديين الثقافية.

واتفق الجانبيين على تأسيس فريق عمل مشترك لتفعيل اتفاقية التعاون، كما اتفق الناديان على إتاحة المرافق الخاصة بهما للآخر للاستفادة منها في إقامة المحاضرات وورش العمل وبرامج التدريب، ونص الاتفاق في آخر بنوده على سريان هذه الاتفاقية لمدة ثلاث سنوات اعتبارا من تاريخ توقيعه، وقع الاتفاقية من جانب الناديين كل من الدكتور عبدالله السلمي رئيس أدبي جده، والدكتور نايف المهيليب رئيس أدبي حائل، وحضر توقيع الاتفاقية رجل الأعمال والخبير السياحي سعيد علي عسيري والمدير الإداري بأدبي جدة الدكتور عبدالرحمن بن رجاء الله السلمي، والقاص والأديب محمد على قدس، والكاتب المسرحي فهد بن محمد الاسمري، والقاص سلطان العيسي عضو رواق السرد.

وقال الدكتور عبدالله بن عويقل السلمي تأتي هذه الاتفاقية في إطار تكامل العمل الثقافي وتآزره في المشتركات ونادي جدة الأدبي ونادي حائل لديها اهتمام بالجانب السردي سواء من خلال أدب الرحلات أو جائزة الرواية في نادي حائل أو مجلة الراوي ورواق السرد في نادي جدة الأدبي.

وسوف تتناول تبادل الخبرات بين الناديين والاستشارات في الفن السردي بعامة، وإقامة برامج ثقافية وتدريبية تخدم المبدعين في المدينتين كما تتناول تبادل المطبوعات والعمل على إصدار مطبوعات مشتركة.

وإنني أشكر نادي حائل الأدبي وسعادة رئيسه على هذا التفاعل والتعاون وأتمنى أن ينعكس ذلك إيجاباً على الجيل الشاب.
وصرح السلمي بأن رئيسي الناديين شرعا في تشكيل فريق عمل لوضع برنامج متكامل يخدم هذه الاتفاقية ويحيلها إلى واقع عملي وفق رؤية ثقافية ناجحة.

التعليقات

اترك تعليق

*