يصاحبه عدد من الفعاليات بمحافظة العقيق

• درويش الغامدي ـ أنباء / الباحة :

ينطلق اليوم الأربعاء الموافق 26 / 11 / 1439 هـ، في محافظة العقيق، مهرجان الباحة للتمور، الذي يعرض فيه تجار التمور والمزارعون أجود أنواع التمور وأشهرها، يصاحبه عدد من الفعاليات والأنشطة المتنوعة تدور حول الزراعة والنخيل، وذلك خلال الفترة من 26 / 11 إلى 1 / 12 / 1439هـ بمشاركة (112) من مسوقي ومبتاعي التمور بالمنطقة وخارجها، وقد استكملت محافظة العقيق، ممثلة بـ بلدية العقيق ولجنة التنمية الاجتماعية بالمحافظة وفرع وزارة البيئة والمياه والزراعة بالعقيق، بمشاركة البريد السعودي بالباحة في الشحن والتوصيل، استعداداتها البشرية والمادية والميدانية كافة، وعملت على توفير جميع متطلبات النجاح المحقق لموسم التمور.

ويحلّ مهرجان الباحة للتمور الثاني في محافظة العقيق هذا العام بحضور لافت وبرامج قيّمة، كما ستشهد انطلاقة المهرجان تغييراً جذرياً في منظومة العمل والآلية، التي حرص المنظمون من خلالها على إحداث التطوير الذي سيسهم في تنشيط حركة السوق اليومية.

وقال المشرف العام على المهرجان عبدالله عايض البعيص : «إن نجاح تنظيم المهرجان التمور العام الماضي في محافظة العقيق أعطى مزيداً من التميز لفريق العمل الهادف إلى تطوير العمل وتحقيق التطلعات، والعمل على إضافات تسهم في اكتساب مستجدات تبرز مهرجان التمور، وإدارة المهرجان سخرت جهودها لتقديم الخدمات للمزارعين ورواد السوق في أحد أهم أسواق التمور؛ سعياً لتحقيق التميز والنجاح للمهرجان الذي يعد استغلالاً لأحد أهم مقومات المنطقة الاقتصادية، ويستثمر القيمة الكبيرة التي ترمز لها النخلة في المنطقة».

وأضاف : «هذا ما يجده مهرجان التمور في محافظة العقيق من الأمير الدكتور حسام بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة الباحة، الذي يولي اهتماماً بالغاً بالمهرجان ويحرص على متابعته، وبإشراف ومتابعة من محافظ محافظة العقيق غلاب بن غالب ابوخشيم».

التعليقات

اترك تعليق

*