بعدما سجل حضور أكبر عدد من المشاركين

• عبدالله الينبعاوي ـ أنباء / جدة :

اعتمادا على مبدأي الشفافية والمفاجأة، زار مسؤولون من موسوعة «غينيس» للأرقام القياسية، في وقت مبكر من صباح الخميس، مركز المؤتمرات في مدينة جدة السعودية، لمعرفة العدد الحقيقي للمشاركين في «هاكاثون الحج».

ووفق ما ذكرت مصادر لـ«أنباء»، فإن طاقم الموسوعة باغت المركز بزيارة مفاجئة وغير متوقعة في حدود الساعة السادسة صباحا.

وتجنب المسؤولون زيارة المركز في منتصف النهار، حتى يتمكنوا من التعرف بالتحديد على عدد المشاركين الذين يعكفون على تنفيذ مشاريعهم على مدار الساعة وبدون توقف.

وشرع الطاقم التحكيمي في عد وحساب عدد المتسابقين، من خلال التجول في كل مرافق مركز المؤتمرات، حيث كانوا يتأكدون من الرقم التسلسلي الموجود على الشارات التي يحملها المتنافسون على صدورهم.

وبعد نهاية العملية، تسلم معالي المستشار بالديوان الملكي ورئيس مجلس إدارة الاتحاد السعودي للأمن السيبراني، سعود القحطاني، شهادة موسوعة غينيس من المحكم، أحمد جبر.

وكانت الأجواء حماسية في الصباح الباكر من الخميس، حيث ارتفعت أصوات الحاضرين بالقاعة، احتفالا بهذا الإنجاز الجديد وغير المسبوق، الذي حققته السعودية.

ووجه القحطاني، شكره وتقديره، نيابة عن المشاركين والمنظمين، للعاهل السعودي، الملك سلمان بن عبدالعزيز، وولي العهد، الأمير محمد بن سلمان، على الدعم الكبير الذي يحصل عليه الشباب السعودي في المجالات كافة، وهو ما كان السبب الرئيس في هذا الإنجاز.

وقال إن : «دخول المملكة لهذه الموسوعة من بوابة هاكاثون الحج يؤكد طموح الشباب السعودي في أن تكون بلادهم بوابة التقنية في المنطقة»، مشيرا إلى أن «هذا يتوافق مع رؤية المملكة 2030 باعتبارها رؤية طموحة تأخذ بالمملكة إلى قفزة نوعية في كافة أوجه الحياة».

ودخل «هاكاثون الحج» موسوعة الأرقام القياسية، بعدما سجل حضور أكبر عدد من المشاركين، بلغ 2950 مشاركا من مختلف الدول، ليصبح بذلك أكبر مسابقة تقنية في العالم.

وكسر هذا الهاكاثون رقما قياسيا سابقا كان مسجلا باسم الهند، التي كانت استقبلت عام 2012 في إحدى المسابقات التقنية 2577 مشاركا.

التعليقات

اترك تعليق

*