استعرض المستجدات الخاصة بالمبادرات التي طرحها

• أنباء / الرياض :

عقد المجلس التنسيقي لعمل المرأة بمجلس الغرف السعودية اجتماعه السادس برئاسة نائبة رئيس المجلس شعاع بنت عبدالله الدحيلان، وحضور مساعد الامين العام لشؤون الغرف بالمجلس حمود بن محمد الربعي، حيث ناقش الاجتماع عددا من الموضوعات المتعلقة بعمل المرأة والجهود المبذولة لتذليل التحديات المتصلة بهذا الشأن، فضلاً عن استعرض المستجدات الخاصة بالمبادرات التي طرحها المجلس بهدف تهيئة فرص العمل للمرأة ورفع نسبة مشاركتها من 20% إلى 30% وفقاً لرؤية المملكة 2030م.

واستهل الاجتماع بكلمة ترحيبية لنائبة رئيس المجلس، معربة عن شكرها وتقديرها لدعم مجلس الغرف ممثلا بالأمانة العامة لشؤون الغرف وعن أملها وتمنياتها بأن يحقق الاجتماع الأهداف المرجوة منه والتي تتمثل في دعم كل ما يتعلق بقضايا وعمل المرأة بشكل عام، مما يسهم في تفعيل دورها في مجال التنمية الاقتصادية.

واطلع الاجتماع عقب ذلك على لائحة المجلس وجرى حولها نقاش مستفيض، كما تم استعراض بعض المقترحات التطويرية للمجلس التنسيقي والتي من شأنها تمكينه من تحقيق أهدافه الرئيسية. فيما استعرض مساعد الامين العام لشؤون الغرف بالمجلس الخطة التطويرية لعمل المجلس التنسيقي لعمل المرأة والتركيز على ربط الخطة بقرار مجلس الوزراء رقم 120 وكذلك رؤية المملكة 2030، ومنها استعرض اهمية تعديل اللائحة وتوحيد اللوائح التنظيمية وإجراءات العمل، وتطوير برامج للتواصل مع الجهات ذات العلاقة، وعقد الشراكات مع الجهات ذات العلاقة، والمشاركة في المنظمات والمجالس واللجان ذات العلاقة، وتشكيل فرق العمل التخصصية لتنفيذ المشاريع والمبادرات، وإيجاد خطة فعاليات سنوية، واعداد بحوث ودراسات واحصائيات، وإيجاد مصادر تمويل لبرامج ومشاريع المجلس التنسيقي، فضلاً عن وضع خطة إعلاميه. كما ناقش الاجتماع أيضاً مستجدات مبادرات المجلس التنسيقي والتي تغطي مجالات مهمة في دعم عمل المرأة.

الجدير بالذكر أن المجلس التنسيقي لعمل المرأة ظل منذ انطلاقته في العام الماضي 2017، برئاسة صاحبة السمو الأميرة نورة بنت محمد بن سعود حرم أمير منطقة الرياض، يخطو خطوات متسارعة في اتجاه تمكين المرأة السعودية في مختلف المجالات وتعزيز مشاركتها في العملية التنموية.

التعليقات

اترك تعليق

*