نظراً للانهيارات الجسيمة التي توالت على المركز أثناء وبعد نشوب الحريق

• راكان شريفي ـ أنباء / جدة :

نظراً للانهيارات الجسيمة التي توالت على المركز التجاري بجدة أثناء وبعد نشوب الحريق الذي تعرض له يوم أمس، ولازالت فرق الإنقاذ تعمل في رفع الأنقاض والبحث عن شخص فقد منه الاتصال أثناء إندلاع الحريق واصبحت حالت الاتصال به خارج التغطية حتى اللحظة.

وأكد المتحدث الإعلامي للدفاع المدني بمنطقة مكة المكرمة العقيد سعيد سرحان تعقيبا على حادث الحريق الذي اندلع بالمركز التجاري يوم أمس والمستجدات الحاصلة حتى الساعة، مبيناً ان عمليات الإخماد للحريق انتهت في الساعات الأولى من فجر اليوم وتبقى بعض البؤر التي تصدر بعض الادخنه نتيجة الحرارة وتعمل الفرق على إخمادها نهائياً.

وأشار إلى ان التحقيقات الأولية التي جمعها المعنيين بالتحقيق بمدني جدة اعطت إشارت البحث تحت الأنقاض عن شخص تشير المعلومات الأولية احتملية ان يكون من ضحايا حادثة الحريق، وفي ظل الانهيارات الجسيمة التي توالت على المبنى أثناء وبعد نشوب الحريق ولازالت فرق الإنقاذ تعمل في رفع الأنقاض والبحث عن شخص فقد منه الاتصال أثناء اندلاع الحريق واصبحت حالت الاتصال به خارج التغطية حتى اللحظة.

وأضاف : ومن جانب أخر وفي طور عمليات البحث تم تمرير البلاغ من قبل مدني جدة للجهات المعنية للافادة عن حالة الفقدان خارج منطقة الحريق كاجراء يتعلق باعمال البحث من كافة الجهات المعنية.

وأثناء المتحدث باسم الدفاع المدني بمنطقة مكة المكرمة على كافة الجهود التي بذلت مساء أمس في احتواء الحريق من قبل فرق مدني جدة، مشيراً إلى ان جهود كبيرة ساعدت بشكل وأضح في وصول فرق الدفاع المدني لموقع الحادث من قبل الدوريات الأمنية والمرور التي عملت على إغلاق جميع الطرق المؤدية للحادث واستمرت في عملها حتى الساعات الأولى من صباح اليوم وتلك الأعمال المساندة التي يقوم بها رجال الأمن في كافة القطاعات تساهم في إنجاز المهام كفريق عمل وأحد تمثل في العديد من الحوادث وحادثة مساء يوم أمس كانت احداها.

التعليقات

اترك تعليق

*