أنشأه أطباء الأسرة بمستشفى الملك فيصل التخصصي

• أنباء / الرياض :

أنشأ مجموعة من أطباء الأسرة في مستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث موقعًا إلكترونيًا توعويًا للمسافرين العرب والذي يهدف لنشر ثقافة الوقاية أثناء السفر.

ويعتبر موقع «بالسلامة» المرجع العربي الأول الذي يوفر معلومات علمية موثوقة عن الإجراءات الوقائية من الأمراض لأكثر من 200 دولة حول العالم. ويقدم معلومات تعريفية عن كل وجهة وكذلك التطعيمات المطلوبة وتعليمات التغذية الصحية وطرق تجنب المخاطر والمواصلات الآمنة.

كما يقدم نصائح للأدوية الضرورية أثناء السفر وتعليمات الحصول على الفحص الطبي بعد العودة من السفر، ويوفر العديد من المواضيع العلمية للأمراض المنتشرة عالميّا.

ويعتمد الموقع على عدد من المصادر العلمية الطبية والتي من أشهرها مركز مكافحة الأمراض واتقائها والبنك الدولي التابع لمنظمة الأمم المتحدة.

ومن جهته أشار رئيس المشروع د. خالد العبد الجبار إلى أن فكرة المشروع قائمة على أهمية زيادة الوعي الصحي لدى المسافرين خاصةً بعد ما أثبتته نتائج دراسة مسحية قام بها مع أعضاء فريقه، حيث دلت نتائج الدراسة على قلة المعرفة الصحية بالسفر والمستلزمات المهمة وطرق الوقاية من الأمراض لدى عامة الناس. ويرى أيضا أن الوقاية من المرض خير من العلاج، وأن اتباع التعليمات الصحية تمثل وقاية للفرد والمجتمع.

كما أكدت عضو فريق المشروع د. لينة الأحمري أنه من الأولى اتخاذ كافة الإجراءات لاستغلال الوقت أثناء السفر سواءً كان لأجل عطلة صيفية أو رحلة عمل عوضًا عن الاضطرار لزيارة الطبيب أو المستشفيات وتنغيص رحلة السفر لأمور كان يمكن تلافيها بمعلومات وإجراءات وقائية بسيطة. بالإضافة إلى أنه من الممكن أن تترتب على تلك الأمراض عواقب وخيمة.

وتطرقت مسؤولة المحتوى العلمي للموقع د. ريم حماده للناحية الاقتصادية حيث صرحت أنه قد تكون تكلفة العلاج للأمراض أثناء السفر مرتفعة، وقد يتعدى أثر هذه الأمراض الفرد بحد ذاته ويؤثر على اقتصاد الدولة ككل ـ كالحد من الأمراض المعدية المنقولة من البلدان النامية على سبيل المثال ـ مما يمكن أن يسبب استنزافًا عاليًا للموارد البشرية والمادية.

التعليقات

اترك تعليق

*