د. الحربي : الجمعية تسعى مع الجهات المعنية لتقديم أفضل الخدمات لضيوف الرحمن

• مبارك الدوسري ـ أنباء / مكة المكرمة :

أكد الأمين العام المساعد للشؤون الفنية بجمعية الكشافة العربية السعودية، قائد عام معسكرات الخدمة العامة، الدكتور صالح بن رجاء الحربي أن الجمعية تسعى مع الجهات المعنية لتقديم أفضل الخدمات لضيوف بيت الله الحرام لتحقيق النجاح في مهامها، وإظهار الدور المنير الذي تسلكه الجمعية بصفة عامة والكشاف السعودي بصفة خاصة أمام ضيوف الرحمن الذين قدموا من شتى بقاع الأرض.

وأفاد خلال لقائه يوم أمس بقادة الوحدات الكشفية وعشائر الجوالة المرشحين لمرافقة الوحدات والعشائر خلال معسكرات الخدمة العامة لخدمة الحجاج هذا العام 1438هـ، في مكة المكرمة والمشاعر المقدسة، والمشاركين حالياً في الدورة التخصصية المقامة لهم بمعسكر عرفات الرئيس، أن الجمعية تعمل من خلال معسكرات الخدمة في مكة المكرمة والمدينة المنورة وفي المنافذ البرية والجوية ومدن الحجاج على غرس روح التطوع وحب العمل وخدمة الآخرين في نفوس الكشافين والجوالة، ولتحقيق أهداف المشروع الكشفي العالمي رسل السلام.

ودعا الحربي خلال اللقاء إلى أهمية تعزيز قدرات الكشافين المشاركين في المعسكرات، عاداً ذلك مطلب أساسي للكشافة حتى يكونوا ـ بإذن الله ـ مواطنين صالحين مسؤولين وأعضاء نافعين في مجتمعهم، مبيناً انه من خلال تلك المعسكرات يمكن أن نحقق هدف الكشفية كوسيلة تربوية تُعد الشباب إعداداً سليماً للحياة، وتدربهم تدريباً صحيحاً كي يتحملون تبعات مستقبلهم من خلال رسالتهم التطوعية.

وعرض الدكتور الحربي المجهودات والخطط التطويرية التي قامت بها الجمعية للاستعداد لهذا الموسم التي بدأت الاستعدادات له منذ نهاية الحج الماضي.

وكان المتدربون قد تلقوا يوم أمس وضمن الدورة المقامة لهم مجموعة من الجلسات التدريبية تضمنت معايير ومؤشرات تقويم الوحدات الكشفية وقادتها، ودور ومهام قائد وافراد الوحدة الكشفية، وآلية التسجيل في موقع الجمعية، كما أجري للمشاركين اختبار بعدي لقياس خبرات المتدربين.

التعليقات

اترك تعليق

*