بمناسبة الاحتفاء باليوم العالمي بالتوحد

● عبدالله الينبعاوي ـ أنباء / جدة :

بمناسبة الاحتفاء باليوم العالمي بالتوحد والذي يوافق الثاني من شهر ابريل من كل سنة والذي تستمر فعالياته جميع أيام شهر ابريل فقد نظمت الجمعية السعودية للتوحد في فرعها بمدينة جدة الحفل الختامي لحملة الأمير سلطان بن عبدالعزيز ـ رحمة الله ـ السنوية الثالثة عشر على مستوى المملكة لدعم اطفال التوحد وتوعية المجتمع بهم، يوم الجمعة 28 ابريل 2017 في فندق بارك حياة جدة. وحضر الحفل عدد من أصحاب السمو الملكي والأمراء والمسؤولين الحكوميين وكبار الشخصيات ولفيف من الاعلاميين في مدينة جدة.

وبدأ الحفل بتلاوة عطرة من القرآن الكريم تلاها الشاب ياسر مغربي، ثم استعرض الضيوف فلم قصير عن اضطراب التوحد، والقى بعدها الدكتور طلعت الوزنة، أمين عام الجمعية السعودية للتوحد كلمة بمناسبة الحفل عبّر فيها نيابة عن صاحب السمو الملكي الأمير تركي بن ناصر بن عبد العزيز، رئيس مجلس إدارة الجمعية السعودية الخيرية للتوحد وأعضاء المجلس بوافر الامتنان والتقدير لخادم الحرمين الشريفين وولي العهد وولي ولي العهد حفظهم الله، على ما يولونه من اهتمام بالغ بالخدمات المقدمة لذوي الاحتياجات الخاصة، وأكد الدكتور طلعت حرص الحكومة الرشيدة ممثلة بوزارة العمل والتنمية الاجتماعية على توفير الدعم اللامحدود للجمعيات الخيرية وعلى وجه التحديد الجمعية السعودية الخيرية للتوحد من اجل تحقيق أهداف العمل الخيري في المملكة، وليستمر عمل الجمعية في خدمة وتأهيل أكبر عدد من الأطفل المصابين بإضطراب التوحد.

كما تحدث المهندس المهند باشراحيل عن المشاريع الانشائية القادمة حيث صمم مركز الجمعية الذي سيتم انشاؤه لدى توافر الأرض والدعم من قبل أصحاب الأيادي البيضاء من حيث مسؤليتهم نحو المجتمع , كم أن التصميم قد فاز بالمرتبة الأولى من حيث تصميمه الخارجي والداخلي وانسيابته تتماشى مع طبيعة أطفال التوحد وحركتهم اليومية حيث اتخذ شكل قوقعة بحرية من طبيعة جدة المطلة على البحر الأحمر.

أما مفاجأة الحفل فقد كانت في اطلاق شخصيتي قمر وهلال على المنصة بشكل مسرحية توعوية هادفة، شخصية قمر التي تعاني من اضطراب التوحد وأخيها هلال الذي يرعاها ويحاول تقديم شتى انواع المساعدة لأخته لدمجها في المجتمع وتم الاطلاق من قبل شخصية بابا فرحان, وسيتم استخدام الشخصيتين لتقديم رسائل توعية وتوجيه للمجتمع السعودي اولا والعربي ثانيا من قبل الجمعية السعودية للتوحد.

أما الموقف المؤثر كان حين جاء الطفل(زياد الغامدي) والذي شُخّص بأعراض اضطراب التوحد ليبهر الضيوف بترديد اسم خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان على لسانه، في لحظات اثرت بقلوب الحاضرين.

وفي نهاية الحفل قدم الدكتور طلعت حمزة وزنة أمين عام الجمعية شكره للحضور والرعاة وقام بتكريمهم وتسليمهم الدروع التذكارية الخاصة بالحملة.

التعليقات

اترك تعليق

*