متوافقاً مع رؤية المملكة 2030م

• راكان شريفي ـ أنباء / جدة :

عرضت شركة خدمات الملاحة الجوية السعودية، منجزاتها للعام الماضي 2016م خلال الملتقى الاستراتيجي السنوي الأول، الذي عقدته الشركة مؤخراً بفندق المريديان بمحافظة جدة، وشرحت خلاله الخطة الاستراتيجية المستقبلية لها وخطة العمل التي ستطبقها خلال عام 2017 م، برعاية رئيس مجلس مديري شركة خدمات الملاحة الجوية السعودية المهندس عبدالله بن صالح السويلمي، وبحضور الرئيس التنفيذي المكلف الدكتور صالح بن هشبول الغامدي، ومدراء القطاعات والإدارات ورؤساء الوحدات في جميع مناطق المملكة.

وأوضح المهندس عبدالله السويلمي رئيس مجلس مديري الشركة، أن الهيئة العامة للطيران المدني وبإشراف مباشر من معالي وزير النقل ورئيس مجلس إدارة الهيئة سليمان بن عبدالله الحمدان، نجحت في خصخصة قطاعاتها وتحويلها إلى شركات تهدف إلى رفع الكفاءة التشغيلية وتحقق الاستقلالية المالية إلى جانب العمل بمنظور اقتصادي لتوائم الرؤية الثاقبة للمملكة (2030).

وأشار إلى أن مجلس إدارة الشركة لن يدخر جهداً في تقديم كل دعم تتمكن الشركة من خلاله تحقيق أهدافها وتطلعاتها، وطالب السويلمي بضرورة استمرارية تظافر جهود الجميع والعمل كفريق واحد لتحقيق نجاحات تفوق المتوقع.

من جانبه، قال الدكتور صالح بن هشبول الغامدي الرئيس التنفيذي المكلف، أن شركة خدمات الملاحة الجوية السعودية تسعى لمواكبة أفضل الممارسات العالمية في مجال خدمات الملاحة الجوية.

وأوضح أن تحويل هذا القطاع الحيوي إلى شركة متوافقاً مع رؤية المملكة 2030م الرامية إلى تطوير الخدمات المقدمة وتنمية الاقتصاد الوطني، وأن الشركة تهدف لتقديم أفضل الخدمات، والرفع من الكفاءة التشغيلية وتحقيق الاستقلالية المالية.

وأشار الرئيس التنفيذي المكلف لشركة خدمات الملاحة الجوية السعودية، إلى أن العاملين في الشركة من خيرة الشباب السعودي المؤهل، حيث يتمتعون بكفاءة عالية وتم تأهيلهم على أعلى المستويات في مجال الملاحة الجوية، ويعدّون من أفضل الكفاءات على مستوى المنطقة.

التعليقات

اترك تعليق

*