يبلغ من العمر 3 أشهر ويعاني من تليف بالكبد منذ ولادته

الطفل الرضيع وليد وعمه الشاب المتبرع فهد المطيري

الطفل الرضيع وليد وعمه الشاب المتبرع فهد المطيري

• علي القرني ـ أنباء / الرياض :

ضرب الشاب عيد فهد المطيري من أهالي بلدة الصالحية بمنطقة القصيم أروع أمثلة الوفاء وصلة القرابة، عندما تبرع بجزء من الكبد لينهي معاناة ابن اخيه وليد مازن المطيري البالغ من العمر 3 أشهر،من تليف بالكبد منذ ولادته، وكانت حياته متوقفة على أحد المتبرعين.

حيث اصر الشاب عيد على التبرع وتفريج كربته وكربة والديه وقد شهد مستشفى الملك فيصل التخصصي بالرياض إجراء عملية «زراعة الكبد» للطفل وليد والتي تبرع بها عمه بعد إصرار منه وبعد مطابقة جميع التحاليل والفحوصات الطبية التي أجريت له.

وقد تكللت العملية بالنجاح ولله الحمد حيث يتمتع الشاب والطفل بصحة جيدة.

التعليقات

اترك تعليق

*