التقطتها التركية «نوليفر ديمير» وكانت تمر صدفة عند شاطئ مدينة «بودروم»

الطفل الغريق «آيلان» المصورة تركية «نوليفر ديمير»

الطفل الغريق «آيلان»                                             المصورة التركية «نوليفر ديمير»

أنباء / متابعات :

الصورة الطفل الغريق «آيلان» ألتي أصبحت الأشهر ربما هذا العام، ويتوقع أن تنال جائزة دولية مضمونة، أما من التقطها يوم الأربعاء الماضي، فهي المصورة تركية «نوليفر ديمير» والتي كانت تمر صدفة عند شاطئ مدينة «بودروم» حين رأته طفلاً صغيرا بلا حراك، وبجانبه أشخاص صامتون ويعملون بهدوء، فأدركت بحسها الإعلامي أن في المكان ما يستحق التصوير، خصوصاً أنها تعمل كمصورة ومراسلة في المدينة لوكالة «دوغان» التركية للأنباء.

اقتربت نيلوفر ديمير من الشاطئ، وسريعا استنتجت أن أشخاصا قضوا في البحر ولفظت الأمواج جثثهم إلى الشاطئ، فسحبت الكاميرا وبدأت تلتقط صوراً ولقطات فيديو عدة ومتنوعة من زوايا مختلفة لما كانت تراه.

وذلك حسب ما قالته لصحيفة «حرييت» التركية، ونشرته في موقع طبعتها الإنجليزية، وبأقل من ساعة لفتت الصورة انظار العالم الذي اتشح بمؤثرات مشهد بائس وحزين، يحتاج لتنساه الذاكرة إلى سنوات.

التعليقات

اترك تعليق

*